عيادة الجفون و القناه الدمعيه

معاك من البداية لصورة اوضح

حجز كشف

اقسام عيادة عيادة العدسات الصناعية

وتسمّى أيضاً الجراحة العينية-الوجهية نظراً لكون الجفون إمتداداً الجبهة والوجنتين.
تهدف جراحة الجفون إلى تصحيح الشوائب الخاصة بوضع الحواجب والجفون والمنطقة المحيطة بها. كما تتعامل مع مشاكل متعلّقة بالأنسجة المحيطة مثل الأهداب (الرموش) والأجسام التحتية. مثال على ذلك, الجفون المتدلّية أو غير المتصلة بالمقلة.
كما تتعامل هذه الجراحة مع ترميم بنية الجفون وتصويب وظائفها على أثر إصابة أو إزالة سرطان في جلد العين.

 

يتناول هذا النوع من الجراحة كافة الإضطرابات المتّصلة بالجهاز الدمعي والقناة الدمعية وتهدف في غالب الأحيان إلى إعادة الجريان الطبيعي للدموع نزولاً نحو الأنف في حالات الإنسداد الحاصل منذ الولادة أو لاحقاً مسبباً “العين الدامعة”

هي التي تطال محجر العين العظمي وكافة الأمراض التي تلمّ بمحتوياته العالية التعقيد مثل الأعصاب والعضلات والشرايين والأوردة والشحوم والغدد الدمعية. على نحو نموذجي وشائع يبرز داء العين الناجم عن اضطرابات الغدة الدرقية والذي يسبب جحوظ العينين بفعل تزايد الشحوم والعضلات ذات الصلة كما تشمل المرضى الذين فقدوا أعينهم ويحتاجون إلى استبدالها بواسطة إزدراع حجاجي و أعين إصطناعية.

يقوم الإستشاريون في جراحة العين لدينا علاجات تجميلية غير جراحية الى جانب جراحات الجفون المعمّرة والأنسجة
المحيطة بهدف تحسين أو تغيير مظهرها فضلاً عن الحشوات الجلدية وحقن البوتوكس ومجموعة كاملة من عمليات تقويم الجفون ورفع الحواجب .